البعد الديني في الشعر الكلاسيكي الكوردي (الكرمانجي الجنوبي)
خاوەنی بەرهەم:
مكان النشر
چاپخانە: –
ژمارەی چاپ:
ژمارەی پەڕە: –
ژمارەی پەیوەند بە مەولەوییەوە:
بەستەری داگرتن: بەردەست نیە
پیشاندانی ئەلەکترۆنی بەردەست نیە.
ملخص :

هذا الكتاب هو دراسة حول انعكاس الدين في الشعر الكلاسيكي ومدى ارتباط الشعراء مثل(نالي، سالم، الكوردي، المولوي والحاجي قادر الكويي ....الخ) بالأصول الدينية ، وقد كُتب من قبل نه وزاد كه لهور في 254 صفحة سنة2008.

 

في مقدمة الكتاب أشار المؤلف عن مدى تأثير الدين على ثقافة الشعراء الكلاسيك الكورد.

وفيما يخص شاعرنا المولوي فقد أتى بنبذة عن تاريخ المولوي العلمي ونتاجه،ثمّ تحدث عن مدى تأثّر المولوي بالديانة الإسلامية وكيف أن الدين قد انعكس في الكثير من أعماله الشعريه، وقد كان المولوي بجانب كونه شاعراً متمكناً ، كان عالماً كبيراً وله كتبٌ في مجال العقيدة الإسلامية، ومن ثمّ عرض لمجموعة من أشعار المولوي الخاصة بحياة بعض الإنبياء والمواضيع المتعلقة بالحياة الآخرة والبعث والنشور.